ماريال فارس: لا أعتمد الريجيم والرياضة جزء أساسي في يومياتي

بتاريخ: 2020-12-25
text

هي من الأصوات النسائية الواعدة التي تبشر بموعد فني زاهر ومستقبل حافل بالإنجازات والتألق.. تحمل في قلبها حباً كبيراً للغناء .. وعيناها تتقدان دوماً بالطموح وعلى شفتيها ابتسامة واثقة من الاستمرار في مشوار الفن الصعب بعد أن حققت مكانة فنية جيدة منذ بدايتها.
"ماريال فارس" مطربة لبنانية من طراز خاص ترى أنّ فنها الذي أحبته منذ الصغر وسيلة للتعبير عن موهبة أكثر منه للبحث عن مكانة بأي طريقة.. في هذا الحوار نقترب قليلاً من ملامحها كإنسانة وكفنانة..

*- لماذا اختارت ماريال فارس الدرب الصعب؟
ليس في الحياة دروباً سهلة , لابد للإنسان أن يعاني في بداية أية مرحلة أوعمل بصعوبات يتجاوزها بالاستمرار وحبه لعمله , أعترف أنني جاذفت عندما غيّرت تخصصي الجامعي من علم النفس إلى العلوم الموسيقية والمسرحية ، صممت أن أصبح ناجحة ومتميزة في المجال الفني وأسلك درب النجومية.

*- هل زحام الأصوات الغنائية في مصلحة الأغنية أم ضدها؟
ازدحام الأصوات الجيدة حالة صحّية ,لكل صوت بصمة تميزه وتدخله إلى قلب المستمع ، الساحة تتسع للجميع، ومع الوقت "كلو بيتغربل" والبقاء للأقوى

*- لكل صوت بصمة تعبر عنه وتؤكد ملامحه وتبرز جماله وتحقق نجوميته .. ماهي البصمة التي تحلمين في تقديمها من خلال غنائك؟
صوتي قوي وحنون ، أحب أداء الأغاني الثقيلة والصعبة لإبراز قدراتي الصوتية في الغناء كما عليّ اتباع ستايل معين يشبهني لمواكبة العصر الفني الحالي أي أغنية تجمع جمال الصوت وإحساسه مع التمكن في الغناء ..

*- وما اللون الغنائي الذي تجدين نفسك فيه أم أنك من أنصار التنويع؟
أحب الأغاني التركية ، أغاني إبراهيم تاطليسس ، وتميزت فيها في معظم حفلاتي إلى جانب غنائي ألوان مختلفة متل الطرب المصري والقدود الحلبية و اللون الجبلي والخليجي.

*- طرحت مؤخراً أغنية بعنوان ” العشق بيروت ” تضامناً مع انفجار مرفأ بيروت.. ما مدى تأثير الفن في المجتمعات؟
الفن يعكس حضارات المجتمعات ، وثقافة شعوبها ، بالنسبة لأغنية "العشق بيروت" أعتقد أنها لمست قلب كل من سمعها ، هي صح لبيروت لكنها عبرّت عما في قلوب الشعوب العربية كافة خاصة الشعوب التي عاشت حروباً و دماراً.

*- نالت أغنية ” العشق بيروت ” إعجاب المتابعين وقمت بتقديمها بإحساس عالٍ جدّاً فلماذا اخترت اللهجة العراقية لأدائها؟
في ٤ آب كنت متجهة لتسجيل أغنية عراقية بصوتي ، عندما وقع الانفجار طرح عليّ فريق العمل نفسه هذه الأغنية لبيروت ، ولمستني فسجلتها فوراً .

*- الغناء بلهجات مختلفة يراه البعض تشتتاً في الأفكار والبعض الآخر يراه شمولاً، ماريال فارس كيف تراه؟
الغناء بلهجات ولغات مختلفة بالنسبة لي تميز خاصة أنني تميزت في الغناء باللغة التركية إلى جانب العربية ، بمعظم لهجاتها , بالنسبة لي هو انفتاح لثقافات أخرى و ليس تشتت.. وأنا بطبعي أبحث عن اللهجات المختلفة التي تعرّفني بشكل أكبر على الجمهور.

*- مامقومات نجاح الأغنية من وجهة نظرك؟ وهل تؤمنين بعامل الحظ؟
أؤمن بعامل الحظ جداً ، لكنني أؤمن أيضاً بالاجتهاد وتطوير النفس ، بالنسبة لي ، الأغنية الناجحة هي كلمات مؤثرة قريبة للمستمع ولحن يلمس قلبه مع توزيع جميل.

*- كيف تنظرين إلى مسألة المنافسة؟
أنا مع المنافسة الشريفة ، فهذا شي يحفز الفنانين على تقديم أفضل ما لديهم دائماً كما أنني مع فكرة التعاون والأعمال المشتركة بين الفنانين.

*- كورونا أصابت المجتمعات بشلل.. كيف انعكس ذلك عليك فنياً؟
جميع القطاعات تضررت بسبب كورونا لكن الضرر على القطاع الفني كان كبيراً جداً ..فمنذ بداية الأزمة ونحن متوقفين عن العمل حرصاً على السلامة العامة وهذا الشي أثر بشكل سلبي علينا معنوياً و مادياً.

*- ماجديدك؟
أغنية عراقية رومانسية أنتظر الوقت المناسب لطرحها

*- ذكرت في إحدى مقابلاتك أنك رياضية بامتياز؟
الرياضة جزء أساسي في يومياتي

*-هل تعتمدين الرياضة أم الريجيم؟
لا أعتمد الريجيم , أحب الأكل ، لكنني أتمرن كثيراً وأحاول أن أحافظ على وزن معين ، وأعتمد المساج بشكل دائم

*- ما المستحضر الجمالي الذي يرافقك دائماً؟
بالنسبة للمستحضر الجمالي فأنا مجنونة عطور وكريمات وزيوت , أهتم ببشرتي جداً بشكل دائم.

*- ما الموضة التي ترفضين مواكبتها، وما هو ستايلك المفضل؟
لا أتبع الموضة التي لا تشبه شخصيتي مهما كانت ,كل مكان له ستايل معين لكنني بطبعي كلاسيكية وأرتدي من الموضة ما يليق بي

*- لونك المفضل؟
الأسود

*- لو تقدم لك عريس مع مطلع العام 2021 هل توافقين؟
فكرة الزواج غير واردة في الوقت الحالي

*- ما الاختبار الذي تخضعين له الحبيب؟
أحب الرجل الشيك بتصرفاته ، الحنون والمهتم ، المتفهم والسند ،الشهم و الكريم

*- وإذا لم ينجح؟
حين أقرر الاختيار ,عندي اختبارات كثيرة باستطاعتي القيام بها لمعرفة شخصيته بالكامل , أشكّل صورة واضحة عن طريقة تفكيره , كرمه ، لا أحب الرجل البخيل , أحب الرجل الراقي حتى في المشكلة لا أتحمل العصبي .

*- طموحاتك المستقبلية؟
طموحاتي كبيرة وأسير نحو تحقيقها
صفوان الهندي

 

 

اضافة تعليق

back-top